التخطي إلى المحتوى

أعلنت الرابطة الألمانية لأطباء الأطفال والمراهقين تحذيرها الشيد اللهجة والذي يشير إلى الإستخدام المفرط للهواتف الذكية تصيب الأطفال والمراهقين بالبدانة وضعف التركيز وفرط النشاط، وهذا بناء على دراسة تمت على 5500 مشارك.

نتائج الدراسة وتحذير من كثرة إستخدام الهواتف الذكية

وأوضحت تلك الدراسة أن هناك خطر كبير يقع على المستخدمين بكثرة للهواتف الذكية وهو صعوبات التركيز والتي زادت بكثرة وخاصة لدى الأطفال الذين يزيد إستخدامهم للهاتف الذكي عن نصف ساعة يوميا بمعدل 3 مرات، وبمعدل 6 مرات للأطفال من عمر 8، 13 عام.

وأكدت الدراسة أيضا خطر أخر وهو فرط النشاط الحركي عن المعدل المعتاد بنسبة 3.5 مرة، وزيادة معدل إستهلاك الحلوى والمشروبات المحلاة بالسكر وإرتفاع خطر الإصابة بالبدانة.

وأشارت الرابطة إلى أن الطفل الصغير لا يحتاج إلى هاتف ذكي قبل أن يبلغ 12 عام، وحذرت بضرورة إتفاق الوالدين مع الطفل على ضوابط واضحة وصريحة لإستخدام الهاتف الذكي قبل الشراء ومتابعة مدى إلتزام الطفل بها .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *